المؤلفات

الثقافة الإسلامية

الصفحة الرئيسية

 

 

  بعد الأحداث السياسية والاقتصادية التي طرأت على العالم الإسلامي خلال القرنين الماضيين والسبل التي فتحت أمام المسلمين للاختلاط بغيرهم من الشعوب والبلدان، هاجر الكثير من المسلمين إلى البلاد غير الإسلامية، وقد ذاب الكثيرون فهم هذه المجتمعات وانسلخوا عن قيم وأخلاق الدين الإسلامي حتى أن بعضهم اعتنق أدياناً أخرى بعد توالي الأجيال، بيد أن الهجرات والرحلات في الوقت الراهن قد اختلف تماما

عن السابق فلم تنقطع الروابط بين المهاجر وبين مجتمعه الأصلي، وذلك

الفصل الاول:

 من اولويات واجبات المهاجر 

:الفصل الثاني

المهاجر المسلم والمجتمع الغير اسلامي 

:الفصل الثالث

 النشاط الاجتماعي والديني بين الجالية الاسلامية 

:الفصل الرابع 

المسلم المهاجر والبعد عن المحرمات 

 لعدة عوامل لسنا بصدد بحثها في هذا التعريف الموجز، فتوجد الآن المساجد والحسينيات ودور العلم الخاصة بالمسلمين وابناءهم في كل مكان من العالم بفضل الانتشار الواسع للمسلمين في هذه المجتمعات، وهنا يأتي دور العلماء والمبلغين في رفد هذه المراكز الدينية ودعمها مادياً ومعنوياً ولا يخفى أن لسماحة الإمام الشيرازي (دام ظله) باعاً طويلاً في هذا المضمار وكتابه هذه عبارة عن وصايا وارشادات للمهاجرين إلى البلاد الأجنبية حيث حاجتهم الماسة إلى مثل هذه التوصيات من أجل صون الشخصية الإسلامية والحفاظ عليها من الضياع.  

القطع : صغير

عدد الصفحات :124 صفحة

عدد الطبعات : 1

سنة الطبع : 1404 هـ / 1984 م