إضاءة: التخلف يعيق الإصلاح




 

 

موقع الإمام الشيرازي

 

من المهمات الأساسية لنجاح الإصلاح في المجتمع والدولة هي القضاء على بيئة التخلف التي عادة ما تكون العقبة الأكبر والأشد خطورة على سلامة الفرد والمجتمع وأيضا استقرار نظام الحكم.

فكما أن لكل مخلوق من المخلوقات بيئته الخاصة به سواء كان إنساناً أم حيواناً أم نباتاً، من ماء وهواء وشمس وأرض، وما أشبه ذلك.فإن للتخلف أيضاً بيئة خاصة به، ففي بيئة التخلف: الجهل والنزاع، والكسل، والضجر، والمرض والكآبة، وشيوع الانحدار الأخلاقي.

أيضا، يندرج في بيئة التخلف انعدام الأمن، والبطالة، وتغليب المصالح الخاصة واللامبالاة بمظلومية الآخرين، وعدم تحمل المسؤولية في القضايا العامة.

كذلك، فإن في بيئة التخلف: الحريات مهددة، والعدل مُقوَّض، والحقوق مُضيَّعة.

المرجع الديني المجدد الراحل السيد محمد الحسيني الشيرازي(قده)

 

1/رجب/1444هـ