منظمة اللاعنف العالمية: اعتقال 75 سياسياً وناشطاً في إقليم كشمير


 

موقع الإمام الشيرازي

 

أعربت منظمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر) عن استنكارها وإدانتها للاعتقالات السياسية التي طالت المعارضين والناشطين المسلمين في إقليم كشمير الهندي.

المنظمة التي مقرها في العاصمة واشنطن طالبت في بيان لها السلطات بإطلاق سراح جميع المعتقلين والكف عن سياسة التمييز العنصري التي تمارسها منذ أشهر.

كما دعت المنظمة الهيئات الدولية والمنظمات الحقوقية إلى تفعيل أدواتها لكشف الممارسات اللاإنسانية التي تواجه سكان إقليم كشمير.

وفيما يلي نص البيان:

تبدي منظّمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر) استنكارها وإدانتها الشديدين إزاء الاعتقالات السياسية التي طالت المعارضين والناشطين المسلمين في إقليم كشمير الهندي، مطالبة السلطات بإطلاق سراح جميع المعتقلين والكف عن سياسة التمييز العنصري التي تمارسها منذ أشهر.

إذ بلغ المنظمة أن السلطات الهندية الحكومة اعتقلت أكثر من 75 زعيماً سياسياً وناشطاً في إقليم كشمير، بعد الانتخابات المحلية التي جرت مؤخراً، في سياق حملة تصفية سياسية عنصرية تستهدف قمع المسلمين في ذلك الإقليم. وترى المنظمة أن الانتهاكات الهندية باتت تؤشر تثير القلق والاستياء إزاء ملف حقوق الإنسان الأمر الذي يستدعي مراجعة السلطات سياساتها في التعامل مع مسلمي كشمير والبحث عن بدائل ديمقراطية ضامنة للحقوق المفترضة.

تدعو المنظمة في الوقت ذاته الهيئات الدولية والمنظمات الحقوقية إلى تفعيل أدواتها لكشف الممارسات اللاإنسانية التي تواجه سكان الإقليم على خلفية سياسية ودينية خطيرة، والعمل على وقف تلك الانتهاكات نظراً لتداعياتها المؤلمة على صعيد الأفراد والمجتمعات المسلمة وغير المسلمة التي تتشارك إقليم كشمير.

منظمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر)

واشنطن

 

22/جمادى الأولى/1442هـ