ادعم زيارة الأربعين .. شارك وراسل


 

موقع الإمام الشيرازي

 

   زيارة الأربعين باتت الشعيرة الحسينية الأبرز والأضخم، حيث تُحيى في معظم بلاد العالم، فضلاً عن المشهد الكربلائي المليوني الذي يتكرر سنوياً، في مسيرة بشرية بامتداد مئات الكيلومترات، وإزاء هذه الظاهرة الإيمانية تبقى ماثلة مسؤولية تأهيل الحضور الأربعيني والارتقاء به على كافة الصعد، ثم الانطلاق بنهضة إيمانية وإنسانية وحياتية شاملة.

لذلك، وجهت أسرة تحرير (أجوبة المسائل الشرعية) الدعوة إلى الأربعينيين في العالم، من السيدات والسادة، للمشاركة بدعم هذا المشروع الحسيني العالمي، وذلك من خلال الكتابة عما كان جيداً في الزيارة لغرض تحسينه وتنميته، وما هو غير صحيح لإصلاحه، سواء أكان ذلك في العراق أم في دول مروا بها أم جاؤوا منها، فلا يخفى وجود ممارسات خاطئة وسلوكيات مرفوضة، على مستوى الأشخاص والمؤسسات والحكومات. بالإضافة إلى المشاركة عبر الكتابة عن تجارب دول وشعوب أخرى، خاصة في آليات توزيع الطعام، وتقديم الخدمات الطبية، والنشر الثقافي، وقضايا الأمن وحالات الطوارئ، ونظافة المدينة والحفاظ على البيئة.

وإن الأفكار الجديدة والمقترحات المفيدة، التي تتفضلون بإرسالها، ستُنشر في (أجوبة المسائل الشرعية)، عبر سلسلة: (لزيارات الأربعين القادمة .. ماذا يمكن أن نعمل؟)، لتصل إلى عموم الناس، وأيضاً لتصل إلى المؤسسات المعنية، في مدينة كربلاء أو غيرها، كما ستصل الجهات المسؤولة بما يلزم لاتخاذ ما يلزم.

(دعم زيارة الأربعين) مشروع كبير يقتضي تعاون الجميع، لتكون ذكرى أربعينية سيد الشهداء الإمام أبي عبد الله الحسين (صلوات الله عليه) تظاهرة إنسانية عالمية، فإنما الحسين الشهيد امتداد لجده المصطفى (صلى الله عليه وآله) الذي قال فيه تعالى (مَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاّ كَآفّةً لّلنّاسِ بَشِيراً وَنَذِيراً وَلَـَكِنّ أَكْثَرَ النّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ)(سورة سبأ:28).

دمتم بكل خير ولكل خير

ادعم زيارة الأربعين عبر التواصل على العناوين التالية"

istftaa@alshirazi.com

astfta@s-alshirazi.com

ajawbeh/facebook.com

 96599080218+\

10/ ريع الآخر/1438هـ
9/ يناير/2017م