الخمس والصلاة


س: قرأت في أحد أعداد نشرة الأجوبة للسيد المرجع (دام ظله) مسألة حول الخمس والصلاة، السائل كان يسأل عن حكم الصلاة والصيام قبل أن يخمّس أمواله، حيث صلى وأفطر على سجادة غير مخمّسة، وكذا البيت الذي كان يسكنه لم يكن مخمَّساً، وكان الجواب من اللجنة الموقّرة عن شيء آخر، وهو: (ج: يجب على من ليس له رأس سنة خمسية أن يعين هذا اليوم رأساً لسنته الخمسية، ويعمل بأمرين: .. إلخ الجواب التفصيلي)، والحال أنه لم يجب على سؤاله عن الصلاة والصوم وعدم الخمس... حبذا لو تذكرون الحكم، وجزاكم الله خيراً؟
ج: صومه صحيح، وأما الصلوات فتصح مع إذن الحاكم الشرعي أو مصالحته.