أحكام المسافر


س: من أراد الإقامة في سفره عشرة أيام، هل يستطيع أن يسافر إلى مكان ساعتين ويرجع، سواء أكان ناوياً ذلك من الأول، أم طرأت له النية فيما بعد لأمر ما استجد ؟
ج: إذا كان السفر في أثناء العشرة إلى أقل من أربعة فراسخ، يعني إلى أقل من «22 كم»، ولم يستغرق سوى نصف يوم، فلا يضرّ بالإقامة سواء أكان ناوياً لذلك من الأوّل أم طرأ له السفر المذكور، وأمّا إذا كان يستغرق يوماً أو كان السفر إلى ما لا يقلّ عن «22 كم»، فإنه يضرّ بالإقامة مما يعني أنه لو كان ناوياً له من الأوّل، فلا تصح إقامته ويجب عليه القصر، وإن طرأ له في الأثناء وسافر انقطعت إقامته، فإذا رجع ولم ينو إقامة عشرة أيام جديدة يصلّي قصراً.