اللقطة والجمعيات الخيرية



س: هل یمکن إلتقاط النقود من الطریق ودفعها مباشرة إلى الجمعیات الخیریة التي بدورها تتولى الصرف على الفقراء والمحتاجین والأیتام؟
ج: ورد في الحديث الشريف النهي عن أخذ اللقطة، مما يعني استحباب ترك الشيء في محلّه حتى يأتي صاحبه ويأخذه، وأما إذا أخذه فقد فعل مكروهًا ووجب عليه تعريفه إذا كان بقيمة درهم أو أكثر، والدرهم هو 2/6 غرامًا من الفضة الخالصة، فإذا عرّفه ويئس من مجيء صاحبه صار مجهول المالك وكان أمره إلى الحاكم الشرعي، والأحوط وجوبًا الإذن منه في التصرف أو التصدق به على الفقير.