قطع الصلاة في الضرورات


س: إذا رنّ جرس الهاتف، أو طُرِق باب الدار، ولم يكن هناك أحد يلبي الطلب غير شخص واحد، وكان ذلك الشخص يؤدي الصلاة اليومية الواجبة، فهل يجوز له أن يقطع صلاته للإجابة على الهاتف أو لفتح باب الدار؟
ج: إن أمكن فتح الباب بدون هدمٍ لهيئة الصلاة أو انحراف عن القبلة جاز، وإلا لم يجز إلا في صورة الاضطرار، وأما الرد على الهاتف فيمكن بمثل (الله أكبر) بقصد الذكر، مع رفع الصوت لإعلام الآخر أنه في حال الصلاة.