الملابس غير اللائقة


س: الفتاة اليوم عندما تسألها عن ملابسها غير اللائقة شرعاً، وكذا المكياج، تجيب بكل ثقة أنه عندما أتزوج سأتغيّر جذرياً، وسألبس العباءة أيضاً، أو عندما أتخرّج من الجامعة، ما رأيكم في هذا؟ ما هو دور من يريد أن يأمر بالمعروف عندما يواجه بهذا الجواب؟ هل ينتهي دوره باعتبار أنّ المقابل يعرف المنكر ويفعله؟
ج: لا ينتهي دور الذي يريد الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لمجرّد علم مرتكب المنكر بأن ما يفعله منكر، بل يجب النهي مع إصرار الطرف الآخر على المعصية إذا توفرت بقية الشروط.