الإخلال بالموالاة بين الطواف وصلاته

 

س: ما حكم الإخلال بالموالاة المعتبرة بين الطواف وصلاته، كما لو صلّى ركعتي الطواف بعد ساعة أو ساعتين من الفراغ من الطواف؟
ج: المبادرة إلى صلاة الطواف عرفية، وهي الأحوط وجوباً، نعم إذا أخّر صلاته بمقدار ساعة أو ساعتين عن الطواف جهلاً بالحكم لم يجب عليه إعادة الطواف.