الصوم أكثر من 18 ساعة


س: بالنسبة للدول التي يطول فيها النهار أكثر من 18 ساعة، وبعيداً عن فتوى الإفطار حسب البلاد المتعارفة للسيد المرجع دام ظله، هل يجوّز سماحته الإفطار عند نزول القرص أم يشترط الإفطار عند ذهاب الحمرة المشرقية لمن يريد أن يستمر في صيامه ولا يفطر حسب البلاد المتعارفة؟
ج: يجوز الصوم في البلاد التي يطول نهارها إلى أكثر من «5/17» ساعة بحسب أفقه إمساكاً، ويفطر بعد مضي ساعات نهار قم المقدسة مثلاً، ويجوز أن يصوم بحسب أفقه إمساكاً وإفطاراً وهو الأحوط استحباباً، نعم لا يشترط في الصوم بحسب أفقه إمساكاً وإفطاراً أن يكون إفطاره عند المغرب الشرعي إلاّ إذا أراد العمل بالاحتياط المستحب، وأما الصلاة فلا يجوز الدخول فيها إلاّ بعد تحقق المغرب الشرعي وهو بزوال الحمرة المشرقية.