القصر أم التمام


س: من انتقل إلى مدينة طهران واشتغل فيها وسكنها، فصارت وطناً له، وكل أسبوع يذهب إلى مدينة قم، فهل إذا سافر إلى مكان آخر، سواء أكان للعمل أو الزيارة أو السياحة، هل يتم أيضاً في صلاته لأنه لا يبقى في مكان عشرة أيام؟
ج: السفر إلى مكان آخر، في الفرض المذكور، حكمه القصر، سواء أكان للعمل أم للزيارة أم للسياحة، إلاّ إذا كان يقصد الزيارة في كل أسبوع ولمدة لا تقل عن شهر واحد أو يقصد السياحة كذلك، أو يريد العمل كذلك فيجب من السفرة الثانية التمام والصيام.