المضاربة وضمان رأس المال


س: أعطيت مبلغاً لشخص، وقال لي أنّ الرّبح 10 % أو من 10 إلى 20 % وأنّ المبلغ مضمون عند حصول أي طارئ، هل تصح هكذا معاملة؟
ج: هذه المعاملة يقال لها: المضاربة، ويجب فيها تحديد نسبة مئوية من الربح العائد عبر تشغيل المال بالتجارة ونحوها _ وليس بالقياس إلى رأس المال _ تحديداً دقيقاً، والخسارة تكون على صاحب المال، نعم مع تقصير العامل تكون الخسارة عليه، إلّا إذا اشترط أحدهما عدم تقبّل شيء من الخسارة، أو اتفقا على أن تكون الخسارة على الطرفين مناصفة أو وفق نسبةٍ أخرى.