الإجناب متعمداً



س: ما حكم من أجنب نفسه في شهر رمضان متعمداً، في زمن ﻻ يسع الغُسل، ولكن يسع التيمم، ثمّ لم يتيمم أيضاً، فهل يجب عليه القضاء والكفارة أم عليه قضاء دون كفارة أم صومه صحيح؟
ج: لو كان عدم تيممه عن جهل قصوري فصومه صحيح، وأما إن كان عن تقصير بأن التفت إلى أنه يحتمل أن يكون له حكم غير الغسل في صورة ضيق الوقت، وكان يمكنه السؤال عن الحكم أو تحصيله، ولكنه لم يعتنِ، وجب عليه القضاء والكفارة أيضاً.