التوافق بين الزوجين



س: زوجتي تصر على الذهاب إلى كربلاء المقدسة في السنة مرتين إلى ثلاث مرات، وتضع عيالها عند أمها أو أمي، هل يحق لها ذلك ؟
ج: مع إذن الزوج يحق لها ذلك، نعم، حيث إنّ طريق الزيارة طريق محفوف بالأجر الكبير والثواب الكثير، فينبغي للزوج لكي يكون شريكاً معها في ثواب الزيارة الذي لا يعلم مداه إلاّ الله (عز وجل) أن يأذن لها بذلك، بل وأن يصحبها في الذهاب للزيارة أيضاً.