التقسيم في الخمس


س1: تقسيم الخمس إلى سهمين، سهم الإمام وسهم السادة، من أين جاء هذا النوع من التقسيم؟
ج1: التقسيم جاء من قوله تعالى: «واعلموا انما غنمتم من شيء فأن لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل» الأنفال:41، ومن الحديث الشريف الذي جاء في تفسير الآية الكريمة وجعل التقسيم ما خلاصته: 1- سهم الإمام المبارك وهو سهم الله والرسول وذوي القربى يعني: أهل البيت (عليهم السلام)، 2- سهم السادة وهو سهم اليتامى والمساكين وابن السبيل من السادة، ولمزيد من التفصيل ينبغي مراجعة كتاب «بيان الفقه: الخمس ج1و2» لسماحة السيد المرجع دام ظله.

س2: هل ذكر الأيتام وابن السبيل في آية الخمس يشمل كل الأيتام وأبناء السبيل أم هو خاص بالسادة منهم؟
ج2: اليتامى والمساكين وابن السبيل الوارد ذكرهم في آية الخمس، وهي الآية 41 من سورة الأنفال خاص أولاً بالسادة، وثانياً بالفقراء والمعوزين منهم. فلا يشمل غير السادة ولا غير الفقراء منهم.