تشغيل الأموال


س: هناك بعض الناس يعطوننا أموالًا ويقولون لنا: شغّلوا هذه الأموال وأعطونا من الأرباح ولا نتحمل الخسارة، فهل يجوز ذلك؟ وإذا لم يحدّدوا نسبة لا في الأرباح ولا في الخسارة، فهل يجوز إعطاؤهم مبلغًا من الأرباح دون تحديد؟ وهل لهم حق المطالبة بالمزيد؟
ج: تشغيل الأموال بحسب المضاربة ومع توفر شروطها وطبق أحكامها وما يشترط فيها من ربح وخسارة جائز وصحيح، ولا بأس بعدم تحديد الخسارة، فإنه يكون بينهما بالنسبة، وأما مع عدم تحديد نسبة الربح فإذا كان هناك متعارف ينصرف إليه صح، وإلا فالأحوط وجوبًا بطلان المضاربة، ويتصالحان على ما يتفقان عليه.