التّعويض عن الاستخدام


س: إذا باع شخص سيّارة بقيمة 6000 دينار، فدفع المشتري مقدّماً وقدره 2500 دينار، واشترط البائع عليه أن يدفع كل شهر 1000 دينار حتّى يسدّد المبلغ، ولكن المشتري لم يدفع المتبقي من المبلغ وهو 3500، واستخدم السيّارة إلى مدّة سنتين، ثمّ سحب المالك السيّارة من المشتري ليأسه منه، السؤال: هل يصح للبائع أن لا يُرجع المـُقدَّم إلى المشتري ويعتبره تعويضاً عن استخدام مدّة سنتين؟
ج: إذا كان البائع قد استخدم المقدار المقدّم من المال، واستفاد منه بقدر ما يستحقه من أجرة السيارة، فلا يجوز له أخذ شيء من المشتري، بل يجب عليه إرجاع المقدّم كله، وإلاّ فبقدر ما نقص من ذلك، والمصالحة خير.