السفر ونية الصوم


س: إذا خرجت من بلدي صباحاً، في شهر رمضان، إلى مدينة أخرى أو منطقة تبعد مسافة شرعية، أي أكثر من ٢٢ كيلومتراً، وأريد أن أرجع قبل الظهر إلى بلدي، فمتى تكون نية الصيام قبل الفجر أم بعده أم حين وصولي إلى بلدي؟ وهل إذا نويت قبل الفجر مثلاً يكون صيامي باطلاً؟
ج: نية صوم شهر رمضان يجب أن تكون قبل الفجر، ثم لو سافر صباحاً إلى مسافة شرعية جاز له أن يبقى على إمساكه بلا نية، فإذا رجع إلى بلده قبل أذان الظهر، وجب عليه تجديد نيّة الصوم ويصح صومه. علماً بأنّ النية يكفي فيها القصد أي توطين النفس على الصوم، ولا يشترط إمرارها في الخاطر فضلاً عن اشتراط التلفظ بها.